تم بحمد الله إطلاق النسخة التجريبية الثانية لموقع إعفاف - ويسرنا أن نتلقى ملاحظاتكم. ويسعد الموقع بأستضافة علماءومشايخ فضلاء للاجابة على اسئلتكم واستشاراتكم ومنهم : والشيخ الدكتور سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور سعد البريك الشيخ عبدالمحسن القاسم امام المسجدالنبوي والشيخ الدكتور محمد الدخيل والشيخ الدكتور سعيدغليفص والشيخ الدكتور عبدالرحمن الجبرين والشيخ طلال الدوسري والشيخ الدكتور حسن الغزالي والشيخ الدكتور حمد الشتوي عضو هيئة كبار العلماء والشيخ الدكتور عبدالله الجفن والدكتورعبدالله بن حجر والدكتور منتصر الرغبان والدكتور ابراهيم أقصم والشيخ محمد الدحيم والشيخ مهدي مبجر والشيخ محمد المقرن والشيخ خالد الشبرمي والشيخ فايز الاسمري والدكتور سعيد العسيري والشيخ الدكتور أنس بن سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور علي بادحدح والشيخ حسن بن قعود والشيخ سليمان القوزي والشيخ الدكتور محمد باجابر والشيخ عبدالله القبيسي والشيخ الدكتور محمد البراك والشيخ عبدالله رمزي وفضيلة الشيخ محمد الشنقيطي والشيخ الدكتور صالح ابوعراد والشيخ الدكتور عوض القرني والشيخ الدكتور عبدالعزيز الروضان والشيخ الدكتور عبدالحكيم الشبرمي والشيخ خالد الهويسين والشيخ محمد الصفار والشيخ خالد الحمودي والشيخ عبدالله بلقاسم والشيخ محمد عبدالله الشهري والشيخ رأفت الجديبي والشيخ احمد سالم الشهري والشيخ محمد شرف الثبيتي والاستاذة عبير الثقفي والاستاذة رقية الروضان والاستاذة مها المهنا
 
 


القسم : اختيار الزوج أو الزوجة
العنوان : بين النفكير في ماضي الخطوبة والخوف من المستقبل والعنوسة
عدد القراء : 1290

الإستشارة :السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ابدأ بالشكر والإمتنان للموقع والمجهودات المبذولة فيه وان شاء الله يكون في ميزان حسنات القائمين عليه بدايةًًَ انا محتاجه ان حد يقرا رسالتي ويحاول يفهمني ويرد عليا براية ونصحيته لعل الله يهديني للصواب في أمري أنا فتاه ابلغ من العمر 25 سنه مؤهل عالي وكنت متفوقه دراسيا والحمد لله وحاليا انا استكمل دراستي العليا للحصول علي درجه الماجستير, والدي متوفي بعد تخرجي من الجامعه وأنا في مرحلة تمهيدي ماجستير وبعد الوفاه باشهر تمت خطبتي علي إبن عمي وهو كان شخص ممتاز وكان يحبني جدا وانا ارتبطت به نفسيا وعاطفيا لانه اول رجل في حياتي كلها لأن والحمد لله انا ملتزمة دينيا ومن عائلة محترمة وانا احب اسرتي جدا جدا واشكر الله انه من عليا بأب رحمه الله وام واخوات متحابين ومحترمين وانا أصغر اخوتي وكلهم متزوجين وعندهم أولاد وبالفعل تمت خطبتي التي استمرت لمده عام او ازيد وكان الوفاق بيننا متناهي والحب والاحترام ولكن تأتي الرياح بما لا تشتهي السفن ...... للأسف الشديد جدث تغيير مفاجئ وتغيير جذري لخطيبي قبل الزواج بشهرين تقريبا حيث أنه كان مهندس بشركة بترول وكان يقيم في الموقع بالصحراء اسبوعين مثلا وينزل اجازة اسبوع وفي احدي الأجازات وجته ياتي بهيئة وافكار غريبه عليه اطلق لحيته بشكل كبير وقصر البنطلون جدا وطريقة كلامه اختلفت نماما واقلع عن التدخين الحقيقة اني في بادئ الأمر سعدت جدا جدا لهذا الامر وانه التزم دينيا واقلع عن التدخين واعتقدت ان الالتزام هيكون بدايه عهد جديد بيننا ويذيب كل ماهو شر عنا ولكن للاسف الشديد فإلتزامه كان بشكل صعب الي حد كبير لدرجه اني لم استطيع التكيف معه وهو بهذه الشخصيه الجديدة التي تحرم كل شيء حولي من تلفزيون وكمبيوتر ومدارس اللغات للابناء في المستقبل وخروجي للدراسه او العمل وكان فرضا ان ارتدي النقاب " شئت أم ابيت خلال مده معينه اقصاها شهر ونصف بعد الزاوج" وأن ما عليا الا الطاعة وأن الاصل في الزواج التعدد وأنه لازم اسمع للشيوخ السلف ولا احد غيرهم لأنه لا يقتع بسواهم في الاخذ بالراي. نهايه الامر ان الموضوع كان فيه نقاش حاد من طرفه لدرجه اني اضطريت لفسخ الخطبه لعدم مقدرتي علي التفاهم معه وذلك كان بعد محاولات كثيرة معه للوصول لحل وسط بيننا ولكن دون جدوي " للعلم انا ارتدي الحجاب وملابسي محتشمة ولكن مش نقاب ولا اسدال ولا بنطلونات يعني انا وسطية في كل حاجة تقريبا" نهاية الامر اني فسخت الخطبة وكان بدعم لنفس رأيي من والدتي واخواتي ووالد خطيبي ايضا لانهم جميعا شاهدوا التحول الذي حدث له وكمان موقفي معه وفي النهاية هي مسألة نصيب والحمد لله علي كل شيء. بعد الفسخ تقدم لخطبتي اكثر من شخص ولكن لم اشعر بإرتياح ولا اهلي ايضا وجدوا ان فيهم شخص مناسب الي ان تقدم لخطبتي شخص تعرفت علي اهله اولا وهو كان مسافر ببلد عربي عن طريق زوج اختي وبالفعل والدته واخته تعرفنا عليهم واحسست بإرتياح معهم وهم كذلك الي ان جاء اجازة لمصر وتقابلنا 3 مرات تكلمنا مع بعض وتمت الخطبه بعد ذلك ولا انكر انه كان شخص وسيم جذاب جدا ويصلي الفجر حاضر ويصوم اثنين وخميس " علي حد قوله" ولا يدخن وكل هذه العوامل هي التي اثرت عليا ومن طريقة كلامه الشيك والتزامه ولكن بشكل غير متشدد وسطي زي انا تمام . اراد ان يكتب كتاب ويسافر بعد اقل من شهر من الخطبة ويبعت لي اسافر له ولكن اهلي ولا انا لم نوافق علي اساس ان لسه بدري علي كتب الكتاب واحنا لسه متعرفين علي بعض وكمان ظروفة المادية قليلة ولا عنده شقه ولا ناوي علي تجهيزات للزواج خالص ومع ذلك تمت الخطبه علي اساس من جائكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه وكمان ولا انا ولا اهلي بتفرق معايا الماديات خالص ولكن الاهم هو الشخص اللي هتعامل معاه طول عمري. المهم انه سافر بعد اقل من شهر وكانت خطوبه فقط واكملنا تعارف بالتليفون ومع اهله كنت اتعامل بما يرضي الله الي ان ظهرت امامي اشياء عديده تدل علي عدم التوافق الفكري والاجتماعي بيني وبينه وبين عائلته يعني هما متعودين علي الشتائم والصوت العالي مع بعض بشكل غير لائق وامامي وانا عندهم وكمان هو طريقته ظهرت معايا بنفس الاسلوب بدون حدوث مشاكل من اي نوع بيننا ولكن دائما يشعر ان اخواتي بيلعبوا في دماغي وهيغروني من جهته " علي حد قوله" وان اخويا يقلل من شأنه وووو الخ وكل ده والله اعلم من وجهه نظره بدون اي اساس من الصحه واخته اتصلت بيا وبطريقه فظيعه في الحوار والصوت العالي والاتهامات ان انا بلبس فوق الدبلة خاتم اداريها عشان ياتي عريس تاني ليا وكلام من هذا النوع وطبعا اسلوب الحوار نفسه والتفكير جعلني اتخذ قرار بفسخ الخطبه للمرة الثانيه بعد استخارة اكثر من مرة وكذلك بدعم من اهلي جميعا وبما فيهم زوج اختي الذي هو طرف التعارف بيننا لأن التفاصيل كانت كثيرة وعرفها كلها عن اسلوبهم والالفاظ اللي سمعتها منهم . أن اوالحمد لله احب اهلي جدا وهم كذلك ولا اشعر انهم يجبروني علي شيء ولا انا افعل اي شيء بدون رغبتهم و دائما هناك حوار مشترك بينا وديمقراطيه متناهيه الحقيقة حفظهم الله ورعاهم ودام بيننا الود والألفه. ولكن من هنا تبدأ المشكلة معي.. أنا الأن وبعد شهر ونصف من فسخ الخطبة الثانية تقدم لي شاب أخر من طرف ابن خالي وللعلم أن ابن خالي هذا شخص ملتزم وملتحي وزوجته منتقبة ولكننا نحبهم ويحبونا والحمد لله علاقه جيده بيننا ولذلك فهو مهتم بأمري وابلغنا انه يرشح لي زميل له يعرفه جيدا اناه شخص طيب ومحترم وملتزم دون تشدد ملتحي وحافظ للقرآن الكريم ويرتل القرآن بصوت جميل قريب من صوت الحصري وهو مدير صيانة بشركة كمبيوتر واكبر مني بسنتين أو ثلاث سنوات فقط ولكن المشكلة هنا هي .. أنه كان متزوج من حوالي 6 اشهر ولكن زوجته توفت وهي حامل وظروف موتها طبيعيه جدا بدون حادث أو غيره يعني توفاها الله في بيتها بدون اي مرض او تعب من حوالي شهر والآن هو يفكر في الزواج ولكن بالتأكيد في نفس شقته والعفش ولكنه سأل شيخ وسوف يقوم بإعطاء كل ما جهزته زوجته في شقته من اثاث او غيره لإهلها وينوي ان يتم الزواج بعد 8 أشهر تقريبا للتعارف وإنهاء التزاماته الماديه تجاه اهل زوجته وللإستعداد للزواج الجديد. الحيرة التي اقع فيها الآن هي أن اخوتي بمجرد ما عرفوا هذه الظروف رفضوا تماما أن يأتي حتي للرؤية المبدئية علي اساس ان المبدأ نفسه مرفوض لديهم ولكن للحق قالوا لي استخيري وده شيء يرجع لي ولكنهم غير مرجحين للموقف تماما علي اساس ان نفسيا هل هكون سعيده لو تزوجت من شخص كان متزوج وزوجته توفت في نفس المكان اللي هعيش فيه وهل الموضوع ده هيأثر فيا ولا لأ ... أنا كنت بقول لهم اني اقابله مرة واحده بس وبعدها استخير وأقرر ولكنهم يقولون ان لا داعي للمقابلة طالما المبدأ نفسه مرفوض أو حتي فيه كلام وتردد وفي النهاية القرار قراري. المشكلة معايا انا انا اوقات بحس ان دماغي فيها افكار كتير لدرجه ان انا مش بنام بليل من كثرة التفكير في حاجات كتير مش الموضوع ده بالذات كله ما بين الخطبتين السابقتين وبين الأشخاص الغير مناسبة اللي بتقدم ليا او عدم قبولي لأحد منهم وكذلك العمر اللي بيمر وانا اصغر اخواتي ووالدي متوفي ووالدتي صحتها متأخره شفاها الله وعفاها هي وجميع المسلمين. وافكر كثيرا في حالي لو لا قدر الله حدث مكروه لها ومصيري هيكون ايه وفي نفس الوقت مش من مبدأي زوج والسلام لأن دي حياه وانا شخصيا رومانسيه جدا جدا وعندي طموحات دينية وفي حياتي نفسي احققها ومش بعرف اتعامل غير بالحسني والاحترام والحب وده مش متوفر دلوقت غير قليل قوي قوي خايفه ارفض الشخص ده اكون مذنبة وربنا يعاقبني أو اندم علي الفرصة دي بعد كده لو ربنا قدر لي وقعدت سنين وحيده بعد كده وكمان خايفة اوافق وانا اتحمل المسؤلية كاملة يطلع مش الشخص اللي اتمناه واعاني معه طول حياتي أو موضوع زوجته ده يأثر معايا نفسيا اني هعيش مكانها وهكون في وضع مقارنه بيني وبينها دائما بيني وبين نفسي او هو الشخص نفسه يحسسني بالمقارنة دي.. وهل هقدر اقول لكل اقاربي واصحابي بدون خجل او اي شيء في نفسي اني ساتزوج أرمل وفي نفس بيت الزوجيه السابق له ام لا ؟؟؟ كل ده انا هقدر عليه ولا لأ وكمان اصابع الاتهام تشير ليا من اهلي وما اقدرش انطق وقتها ما انا اللي قررت بدون اخذ برأيهم . خايفه يكون اللي انا فيه امتحان من ربي واسقط فيه وخايفة كمان يكون عقاب من ربي علي خطيبي الاول اني فسخت بسبب انه كان عاوزني التزم واقرب من ربنا وانا اللي فسخت بس والله انا حاولت استمر لكن هو كان صعب قوي قوي قوي. انا تعبت من التفكير وكل الافكار اللي بتدور في دماغي من حزن من الماضي والتجارب الفاشلة والهم والخوف من المستقبل المجهول ..... أنا بقرا كثيرا للكتب الدينية وقرأت كتاب لا تحرن لعائض القرني واعرف انه نصيب وقدر من الله ما انا فيه ومهما فعلت لا اغير مما قدره الله لي من قبل ما اولد وكل شيء مكتوب عند الله . انا تعبت من التفكير العقلاني الذي يصيبني في أوقات ومن التفكير اليائس والشيطاني الذي يصيبني اوقات اخري .. أنا مش عارفه افهم نفسي انا عاقلة ولا مجنونه أنا صح ولا غلط ربنا معايا ورحمني من تجربتين كان ممكن اكون بعدهم مطلقه بدلا من اكون مجرد فسخ خطبة . أم ربنا بيعاقبني ولا انا مش مقدرة نعمه ربنا عليا . انا تعبت قوي قوي بجد تعبانة بس برضو الحمد لله علي كل حال وعلي كل النعم اللي ربنا اعطاها لي. أرجو المشورة وياريت اكون وصلت ايه اللي بيدور في دماغي "وأسألوا اهل العلم" عشان كده انا بعثت بهذه الرساله واسفه جدا جدا علي التطويل في رسالتي

الجواب:
الحمد لله : أختي الكريمة ليس للمرأة إلا الزواج ، وهذا الرجل الذي تقدم مادام أنه يصلي ومتدين كما ذكرت فاقبلي به ولا تترددي وليس لإخوتك الحق في الرفض ، أما بالنسبة لوفاة الزوجة الأولى في نفس الشقة هذا ليس فيه أي محضور وليس له علاقة باليعادة والشقاء ، أليس كل الناس يموت لهم أموات ويعيشون في نفس بيوتهم وتجدينهم بعد فترة من الزمن سعداء يضحكون ،هذا أمر طبيعي . وأريدك يا أختي الكريمة أن تراجعي نفسك في أمر الوسطية والتشدد . تقصير الثياب ليس تشددا بل هو سنة ، ومنع الاختلاط وقرار المرأة في البيت ليس تشددا . كما أن الجلوس مع الخطاب أمر محرم ليس وسطية كما ذكرت ، فاحرصي أن تكون الوسطية لدييك مبنية على الدليل الشرعي وفقك الله .

أضيفت في: 2009-05-09
المستشار / الشيخ: محمد الثبيتي
أضيفت بواسطة : الشيخ : محمد الثبيتي


من نحن
زواج المسيار
نموذج تسجيل الرجال
طلب فتوى
استشارات أسرية
فقه الزواج
دعم الموقع
أضف مشاركة
تصفح ووقع في سجل الزوار
أعلن معنا
شكاوي ومشاكل الموقع
اتصل بنا
عن عائشة رضى الله عنهاقالت قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم ‏"‏ رأيتك في المنام يجيء بك الملك في سرقة من حرير فقال لي هذه امرأتك‏.‏ فكشفت عن وجهك الثوب، فإذا أنت هي فقلت إن يك هذا من عند الله يمضه ‏" البخاري‏‏



 
© 2012 - 2006 جميع الحقوق محفوظة لموقع إعفاف للزواج والإصلاح الأسري