تم بحمد الله إطلاق النسخة التجريبية الثانية لموقع إعفاف - ويسرنا أن نتلقى ملاحظاتكم. ويسعد الموقع بأستضافة علماءومشايخ فضلاء للاجابة على اسئلتكم واستشاراتكم ومنهم : والشيخ الدكتور سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور سعد البريك الشيخ عبدالمحسن القاسم امام المسجدالنبوي والشيخ الدكتور محمد الدخيل والشيخ الدكتور سعيدغليفص والشيخ الدكتور عبدالرحمن الجبرين والشيخ طلال الدوسري والشيخ الدكتور حسن الغزالي والشيخ الدكتور حمد الشتوي عضو هيئة كبار العلماء والشيخ الدكتور عبدالله الجفن والدكتورعبدالله بن حجر والدكتور منتصر الرغبان والدكتور ابراهيم أقصم والشيخ محمد الدحيم والشيخ مهدي مبجر والشيخ محمد المقرن والشيخ خالد الشبرمي والشيخ فايز الاسمري والدكتور سعيد العسيري والشيخ الدكتور أنس بن سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور علي بادحدح والشيخ حسن بن قعود والشيخ سليمان القوزي والشيخ الدكتور محمد باجابر والشيخ عبدالله القبيسي والشيخ الدكتور محمد البراك والشيخ عبدالله رمزي وفضيلة الشيخ محمد الشنقيطي والشيخ الدكتور صالح ابوعراد والشيخ الدكتور عوض القرني والشيخ الدكتور عبدالعزيز الروضان والشيخ الدكتور عبدالحكيم الشبرمي والشيخ خالد الهويسين والشيخ محمد الصفار والشيخ خالد الحمودي والشيخ عبدالله بلقاسم والشيخ محمد عبدالله الشهري والشيخ رأفت الجديبي والشيخ احمد سالم الشهري والشيخ محمد شرف الثبيتي والاستاذة عبير الثقفي والاستاذة رقية الروضان والاستاذة مها المهنا
 
 


العنوان : تاه معنى الرجوله؟؟؟
عدد القراء : 1184

 
 
جرت العادة على وصف

المرأة بالرجولة عندما تحسن

التصرف فى موقف من المواقف

التى تعودها الناس أن لا تصدر

إلا من الرجال

يقولون : فلانة وقفت وقفة رجال

و أحيانا توصف بأنها

بمائة رجل من فرط الأعجاب بها

فى حين تسلب صفة الرجولة

من بعض الرجال

عندما يقفون وقفة لا تليق بالرجال ..!!

رجل .. كلمة لا تقال إلا لصفوة

البشر كلمة .. حين تسمعها

لا تستطيع إلا أن تقرنها

بتحمل المسؤولية و الثبات

على الحق و الوفاء بالعهد و مع ذلك ..

تاه معناها

و أختلطت مفهومها الحقيقى

عند الكثير من الناس

العجب كل العجب أن يرى أحدهم أن الرجولة

ما هى إلا تحرر فكرى و مادي

يكسر بهما كل القيود ..

حرية تكفل له فعل أي شئ

و كل شئ فى أى وقت و فى أى مكان

و منهم من يرى ان الرجولة

هيمنة و سيطرة و زعامة

و فرض رأى و هناك من يراها قوة و شجاعة

و فتوة و صوت جهوري

سواء فى الحق أو فى الباطل

و لان ..تعددت المفاهيم الخاطئة للرجولة

و تاه معناها فى هذا الزمان

و لان بالرجولة ترفع أقوام

و تذل و تدخل الأمم التاريخ

و لان الرجولة ..

غاية كل الأباء لأبنائهم و حلم

يراود كل فتاة تبتغيه فى زوج المستقبل

عندما تهتز القيم و يعم الفجور

و يموت الحياء

و تنعدم المروءة

و يستبد الهوى

لا تسأل أين الرجــال .. ؟؟؟

عندما ترى الرقعاء المخنثين

فى كل مكان

لا تسأل أين الرجــال .. ؟؟؟

عندما تعول النساء البيوت

في وجود الرجال

لا تسأل أين الرجــال .. ؟؟؟

عندما ترى المقاهى و النوادى

مرتع للكسالى الخاملين

لا تسأل أين الرجــال .. ؟؟؟

عندما تتمايل الكاسيات العاريا فى

الطرقات و على الشواطئ و فى الاسواق

لا تسأل أين الرجــال .. ؟؟؟
 
أسوق لك هذا النموذج الرائع

لامرأة من السلف

أحيا الله بإيجابيتها

آلاف أموات الهمم من الرجال

الأشداء إنها ميسون رحمها الله

تلك المرأة الدمشقية

التي استشهد إخوتها الأربعة

في جهاد الصليبيين

على أرض فلسطين

ولما رأت تقاعس رجال دمشق

عن نصرة إخوانهم في فلسطين

جمعت النساء اللاتي حضرن لتعزيتها

وقالت لهم

[[إننا لم نُخلق رجالاً لنحمل السيوف

ولكن إذا جبن الرجال لم نعجز نحن

عن العمل، فهذا والله شعري أثمن ما أملك

أجعله قيدًا لفرس تقاتل في سبيل الله

لعلي أحرك به هؤلاء الأموات]]

وأخذت المقص وجزت شعرها

وقلدها في ذلك جميع النسوة

ثم جلسن يضفرنه لجمًا

وقيودًا لخيل الله وأرسلن

تلك اللجم إلى خطيب الجامع الأموي

سبط بن الجوزي رحمه الله

فحملها معه إلى خطبة الجمعة

وخطب في المسلمين

خطبة ملتهبة لم يسمع

بمثل بلاغتها وقوتها

فكان مما قال فيها

[[أتدرون مم صُنعت هذه اللجم والقيود؟

لقد صنعها النساء من شعورهن لأنهن

لا يملكن شيئًا غيرها يساعدن به فلسطين

فإذا لم تقدروا على الخيول تقدونها بها

فخذوها فاجعلوها لكم ذوائب وضفائر]]

ثم ألقاها من فوق المنبر

على رؤوس الناس صارخًا
 

تصدعي يا قبة النسر، ميدي يا عُمُد المسجد
 
وانقضي يا رجوم فلقد أضاع الرجال رجولتهم
 
 
 

فصاح الناس صيحة
 

لم يسمع بمثلها ووثبوا
 

يدكون جحافل الصليبيين
 

حتى جاء النصر المبين
 

على يد امرأة فذة أحيت
 

بإيجابيتها أمة ميتة
 

عندما استخدمت دائرة نفوذها
 

لتغيير ذلك الواقع المهين



--
اللهم اغفر لوالد مرسل الرسالة وارحمه و عافه واعف عنه واكرم نزله ووسع مدخله واغسله بالماء والثلج والبرد ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الابيض من الدنس اللهم جازه بالحسنات احسانا وبالسيئات عفوا وغفرانا
اااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااامين



أضيفت في: 2010-05-14
أضيفت بواسطة : محمد مجدوع ظافر الشهري


ملاحظة: المشاركات والقصص والنوادر لا تعبر بالضرورة عن أراء موقع إعفاف للزواج والإصلاح الأسري ولا يلتزم بصحة أي منها
من نحن
زواج المسيار
نموذج تسجيل الرجال
طلب فتوى
استشارات أسرية
فقه الزواج
دعم الموقع
أضف مشاركة
تصفح ووقع في سجل الزوار
أعلن معنا
شكاوي ومشاكل الموقع
اتصل بنا
عن محمد بن علي أن عليارضى الله عنه قال لابن عباس إن النبي صلى الله عليه وسلم نهى عن المتعة وعن لحوم الحمر الأهلية زمن خيبر-البخاري



 
© 2012 - 2006 جميع الحقوق محفوظة لموقع إعفاف للزواج والإصلاح الأسري