تم بحمد الله إطلاق النسخة التجريبية الثانية لموقع إعفاف - ويسرنا أن نتلقى ملاحظاتكم. ويسعد الموقع بأستضافة علماءومشايخ فضلاء للاجابة على اسئلتكم واستشاراتكم ومنهم : والشيخ الدكتور سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور سعد البريك الشيخ عبدالمحسن القاسم امام المسجدالنبوي والشيخ الدكتور محمد الدخيل والشيخ الدكتور سعيدغليفص والشيخ الدكتور عبدالرحمن الجبرين والشيخ طلال الدوسري والشيخ الدكتور حسن الغزالي والشيخ الدكتور حمد الشتوي عضو هيئة كبار العلماء والشيخ الدكتور عبدالله الجفن والدكتورعبدالله بن حجر والدكتور منتصر الرغبان والدكتور ابراهيم أقصم والشيخ محمد الدحيم والشيخ مهدي مبجر والشيخ محمد المقرن والشيخ خالد الشبرمي والشيخ فايز الاسمري والدكتور سعيد العسيري والشيخ الدكتور أنس بن سعيد بن مسفرالقحطاني والشيخ الدكتور علي بادحدح والشيخ حسن بن قعود والشيخ سليمان القوزي والشيخ الدكتور محمد باجابر والشيخ عبدالله القبيسي والشيخ الدكتور محمد البراك والشيخ عبدالله رمزي وفضيلة الشيخ محمد الشنقيطي والشيخ الدكتور صالح ابوعراد والشيخ الدكتور عوض القرني والشيخ الدكتور عبدالعزيز الروضان والشيخ الدكتور عبدالحكيم الشبرمي والشيخ خالد الهويسين والشيخ محمد الصفار والشيخ خالد الحمودي والشيخ عبدالله بلقاسم والشيخ محمد عبدالله الشهري والشيخ رأفت الجديبي والشيخ احمد سالم الشهري والشيخ محمد شرف الثبيتي والاستاذة عبير الثقفي والاستاذة رقية الروضان والاستاذة مها المهنا
 
 


القسم : الإنحرافات السلوكية
العنوان : بين خوف الله وإدمان المشاهد الجنسية .
عدد القراء : 2020

الإستشارة :بسم الله الرحمن الرحيم السلام عليكم ورحمة الله , وجزاكم الله خير الجزاء على هذا الموقع الرائع.. أنا شاب في مقتبل العمر , منّّّّّّّ الله علي بالتوبة,فتركت المعاصي والذنوب التي كنت أفعلها , وأصبحت أحافظ على صلاتي , وهجرت صحبة السوء, لكني لم استطع ان أتخلص من إحدى العادت السيئةوهي مشاهدات ماحرم الله سواء في الفضائيات والانترنت وغيرها , وكلما تركتها أعود إليها , حتي أنني قررت الزواج لعلي أحفظ بذلك بصري وفعلاً تزوجت لكن للأسف عدت لتلك العادة السيئة بعد شهر واحد من زواجي , فأنا أشعر أنني مدمن على هذه العادة ولاأستطيع التخلص منها , لقد تدوهرت نفسيتي واضربطت حياتي , حتي أن حالتي الصحية أيضاً تدهورت جدا وبدأت أعاني من أمراض الصدر والمناعه وغير ذلك,وتدهور مستواي الدراسي ,وعلاقاتي بالناس كذلك , والمشكلة أن من حولي يعتبرونني قدوة وهذا ما أثقل كاهلي بالهموم , بل أصبحت أكره حياتي وكل مافيها ولاأشعر بمعنى لهذه الحياة... أسأل الله أن يجعل شفائي وأمنية حياتي بأن أكون إنسان مستقيم على أيديكم.. وأن يكون إرشادكم لي في ميزان حسناتكم .. اللهم أمين

الجواب:
الأخ العزيز : أهلا وسهلا بك على موقع المستشار ، وشكرا جزيلا على ثقتك . أعانك الله وأيدك في الخروج من مأساتك - إن شاء الله - قريبا، من الواضح يا أخي أنك من فرط شعورك بالذنب أصبحت على مشارف الاكتئاب - إن لم تكن قد اكتأبت - ، وكثيرا ما نرى إدمان مشاهدة المواد الجنسية يؤدي بصاحبه إلى الاكتئاب عبر عددٍ من المسالك المعرفية السلوكية حتى دون أن يكونَ إنسانا طيب النفس متدين الداخل مثلك ، والله أعلم . أنت تحتاج إلى برنامج عمل سلوكي علاجي ، وسوف أقدم لك عددا من النماذج في الإحالات التالية وبينها مشكلات ناتجة عن مثل ذلك السلوك: السرية المطلقة : عشق الصور أسباب وأسرار إدمان العادة والأفلام..مشكلة واحدة الأفلام الجنسية: فاتح شهية لي ولزوجتي زوجي والمواقع الإباحية ! أفلام Sex وقلق مدى الحياة إدمان المواقع الإباحية: هل له علاج؟ المواقع الساخنة.. الاستمناء .. وداعاً للإدمان في الجنس وغيره أخطر مما يسمى غزوا دموع الندم: المواقع الجنسية: برنامج عمل وأحسب أنك تحتاج إلى مساعدة من طبيب نفسي يستطيع تقديم العلاج المعرفي السلوكي - وربما العقاري – للاكتئاب ، وإن كنت أحسب الشعور بالذنب في ذاته قد يكون مفيدا في درجاته المعقولة - حسب تقييم طبيبك النفسي- لمساعدتك في اتباع خطوات البرنامج العلاجي للتخلص من ذلك السلوك الإدماني المحرم . وأهلا وسهلا بك دائما فتابعنا بأخبارك . المصدر المستشار اسم المستشار أ.د. وائل أبو هندي

أضيفت في: 2007-04-04
المستشار / الشيخ: محمد مجدوع ظافر الشهري
أضيفت بواسطة : محمد مجدوع ظافر الشهري


من نحن
زواج المسيار
نموذج تسجيل الرجال
طلب فتوى
استشارات أسرية
فقه الزواج
دعم الموقع
أضف مشاركة
تصفح ووقع في سجل الزوار
أعلن معنا
شكاوي ومشاكل الموقع
اتصل بنا
قال النبي صلى الله عليه وسلم ‏"‏ يا معشر الشباب من استطاع منكم الباءة فليتزوج، ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء ‏"‏‏ - البخاري.‏



 
© 2012 - 2006 جميع الحقوق محفوظة لموقع إعفاف للزواج والإصلاح الأسري